أهلا بمن أتانا بتحية وسلام
يريد الترحيب بأحلى الكلام
يريد أن نعلن له الانضمام
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام
فأهلا بك يا من تجمل عربنا بمقدمه
وانتشرت رائحة العود في أرجائه
أهـــلا بك



 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
رحبن بالاخت الفاضلة الداعية علوة حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك
لقد تم فتح باب التسجيل من جديد بناءا على طلب الاخوات فارجو من الله تعالى ان تفدن وتستفدن
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات

شاطر | 
 

 ومالذي سيبقى أيه الغافل عن ذكر الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????????
زائر



مُساهمةموضوع: ومالذي سيبقى أيه الغافل عن ذكر الله   الأحد أبريل 17, 2011 5:42 am

فى يوم من الايام
كان هناك رجلا مسافرا فى رحلة مع زوجته واولاده
وفى الطريق قابل شخصا واقفا فى الطريق فسأله
من أنت"؟
قال :أنا المال
فسأل الرجل زوجته واولاده
هل ندعه يركب معنا ؟
فقالوا جميعا
نعم بالطبع بالمال يمكننا ان نفعل اى شىء
وان نمتلك اى شىء نريده
فركب معهم المال
وسارت السيارة حتى قابل شخصا آخر
فسأله الاب : من أنت؟
فقال :أنا السلطة والمنصب
فسأل الاب زوجته واولاده
هل ندعه يركب معنا ؟
فأجابوا جميعا بصوت واحد
نعم بالطبع بالسلطة والمنصب نستطيع ان نفعل اى شىء
وان نمتلك اى شىء نريده
فركب معهم السلطة والمنصب
وسارت السيارة تكمل رحلتها
وهكذا قابل اشخاص كثيرين بكل شهوات وملذات ومتع الدنيا

حتى قابلوا شخصا ً
فسأله الاب : من انت ؟
قال : أنا الدين
فقال الاب والزوجة والاولاد فى صوت واحد
ليس هذا وقته، نحن نريد الدنيا ومتاعها
والدين سيحرمنا منها وسيقيدنا
و حلال وحرام وصلاة وسيشق ذلك علينا
ولكن من الممكن ان نرجع اليك بعد ان نستمتع بالدنيا
وما فيها .....
فتركوه وسارت السيارة تكمل رحلتها
وفجأة وجدوا على الطريق
نقطة تفتيش
ووجدوا رجلا يشير للأب ان ينزل ويترك السيارة
فقال الرجل للأب
انتهت الرحلة بالنسبة لك وعليك ان تنزل وتذهب معى
فوجم الاب فى ذهول ولم ينطق
فقال له الرجل
أنا افتش عن الدين......هل معك الدين؟
فقال الاب : لا
لقد تركته على بعد مسافة قليلة، فدعنى أرجع وآتى به
فقال له الرجل :
انك لن تستطيع فعل هذا فالرحلة انتهت والرجوع مستحيل
فقال الاب
و لكننى معى فى السيارة المال والسلطة والمنصب والزوجة والاولاد و..و...و..و
فقال له الرجل :
انهم لن يغنوا عنك من الله شيئا، وستترك كل هذا
وما كان لينفعك الا الدين الذى تركته فى الطريق
فسأله الاب : من انت ؟
قال الرجل : انا الموت
الذى كنت غافل عنه ولم تعمل حسابه
ونظر الاب للسيارة
فوجد زوجته تقود السيارة بدلا منه
وبدأت السيارة تتحرك لتكمل رحلتها
وفيها الاولاد والمال والسلطة
ولم ينزل معه أحد .....!!
------------
اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ومالذي سيبقى أيه الغافل عن ذكر الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم طلب العلم الشرعي :: ساحة العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: