أهلا بمن أتانا بتحية وسلام
يريد الترحيب بأحلى الكلام
يريد أن نعلن له الانضمام
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام
فأهلا بك يا من تجمل عربنا بمقدمه
وانتشرت رائحة العود في أرجائه
أهـــلا بك



 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
رحبن بالاخت الفاضلة الداعية علوة حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك
لقد تم فتح باب التسجيل من جديد بناءا على طلب الاخوات فارجو من الله تعالى ان تفدن وتستفدن
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات

شاطر | 
 

 ايه الغافل استيقظ من غفلتك ... اعلن توبتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????????
زائر



مُساهمةموضوع: ايه الغافل استيقظ من غفلتك ... اعلن توبتك    الخميس مايو 05, 2011 2:48 pm

أغلق مدن أحقادك واطرق أبواب الرحمة والمودة فارحم القريب وود البعيد وازرع المساحات البيضاء في حناياك وتخلص من المساحات السوداء في داخلك

صافح قلبك ابتسم لذاتك صالح نفسك وأطلق أسر أحزانك وعلّم همومك الطيران بعيدا عنك

..أعد ترتيب نفسك لملم بقاياك المبعثرة اقترب من أحلامك البعيدة اكتشف مواطن الخير في داخلك واهزم نفسك الأمّـارة بالسوء

جاهد نفسك قدر استـطاعتك واغسل قلبك قبل جسدك ولسانك قبل يديك وأفسد كل محاولاتهم لإفساد صيامك واحذر أن تكون من أولئك الذين لا ينالهم من صيامهم سوى العطش والجوع ..

سارع للخيرات وتجنب الحرام واخف أمر يمينك عن يسـارك وامتنع عن الغيبة كي لا تفطر على لحم أخيك ميتا ..

احذر الظن السيئ أو الإساءة لأولئك الذين دمّروا شيئا جميلا فيك وإياك والظلم فالظلم ظلمات يوم القيامة

اكتب رسالة اعتذار مختصرة لأولئك الذين ينامون في ضميرك ويقلقون نومك ويغرسون خناجرهم في أحشاء ذاكرتك لإحساسك بأنك ذات يوم سببت لهم بعض الألم

افتح قلبك المغلق بمفاتيح التسامح واطرق الأبواب المغلقة بينك وبينهم وضع باقات زهورك على عتباتهم واحرص على أن تبقى المساحات بينك وبينهم بلون الثلج النقي

تذكر أولئك الذين كانوا ذات رمضان يملئون عالمك ثم غيبتهم الأيام عنك ورحلوا كالأحلام تاركين خلفهم البقايا الحزينة تملأك بالحزن كلما مررت بها أو مرت ذات ذكرى بك

حاور نفسك طويلا وسافر في أعماقك ابحث عن ذاتك اعتذر لها أو ساعدها على الاعتذار لهم

مارس معهم أضعف الإيمان تذكرهم في سجودك ادع لهم بالخير تضرع إلى الله أن ينكشف ضرهم وأن يرحم صيامهم

افتح أجندة ذاكرتك تصفح كتاب أيامك تذكر وجوها تحبها وأصواتا تفتقدها وأحبة مازالوا أحبة برغم أمواج البعد هاتفهم بحب اذهب إليهم ولا تنتظر أن تأتي بهم الصدفة إليك أو تلقي بهم أمواج الحنين فوق شاطئك ..


افقد ذاكرتك الحزينة قدر استطاعتك فلا تتحسس طعنات الغدر في ظهرك ولا تحص عدد هزائمك معهم ولا تسجن نفسك في زنزانة الألم ولا تجلد نفسك بسياط الندم واغفر للذين خذلوك والذين ضيعوك والذين شوهوك والذين قتلوك والذين اغتابوك وأكلوا لحمك ميتا على غفلة منك ولم يشفع لك لديهم سنوات الحي الجميل

أغمض عينيك بعمق لتدرك حجم نعمة البصر ولتتذكر القبر وظلمة القبر ووحشة القبر وعذاب القبر وأحبة رحلوا تاركين خلفهم حزنا بامتداد الأرض وجرحا باتساع السماء وبقايا مؤلمة تقتلك كلما لمحتها وذكريات جميلة أكل الحزن أحشاءها وتباكى إن عجزت عن البكاء لعل الله يغفر لك ولهم
فيا اخي ايه النائم استيقظ ......ايه الجالس قم الى صلاتك ....... ايه الغافل افق من غفلتك

يانفس توبي فان الموت قد حانا 000 واعصى الهوى فالهوىمازال فتانا
اما ترين المنايا كيف تلقطنا 000 لقطـــا وتلــحق اخــــرانا باولانـا
في كل يوم لنـا ميــت نشيعـه 000 ننسى بمــصرعه اثار مـــوتــانــا
يا نفس مالي وللاموال اكنزها 000 خلفي واخرج من دنيـاي عريـانـا
مابالنا نتعامى عــن مصــارعــنا 000 ننسى بغفلتنا من ليس ينسانا

اللـــــــــــــه اللــــــــــــه اللـــــــــــــــــه
هي ذخرنا هي قوتنا منها نستمد كل قوة فاذا كان الله في قلبك هان عليك
كل شيء في هذه الدنيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ايه الغافل استيقظ من غفلتك ... اعلن توبتك    الخميس مايو 05, 2011 10:44 pm


استيقظ من غفلتك وادخر راحتك لقبرك وقلل من لهوك
فان ورائك نومه صباحها يوم القيامه...
فاجعل ساعه لربك ولا تنسى صلاتك قبل نومك...

اخواتي .. اخواني
إن الموت مصيبة قال تعالى:"فاصابتكم مصيبة الموت"
إلا أن الغفلة عن تذكره مصيبة أعظم ؛
فنسيان الموت يصيب القلب بالغفلة والقسوة ،
فمن أجل هذا أمر النبي صلى الله عليه وسلم الأمة بالإكثار من ذكر الموت ،
فقال: " أكثروا ذكر هادم اللذات: الموت ".


وانطلاقا من اتباع سنة الرسول عليه الصلاة والسلام
ولان تذكر الموت يجعل القلب في حالة يقظة دائمة
فقد كان السلف رضي لله عنهم يكثرون من ذكر الموت،
هذا الربيع بن خثيم رحمه الله كان قد حفر في داره قبرا ينام فيه كل يوم مرات ،
يستديم بذلك ذكر الموت ، وكان رحمه الله يقول :
" لو فارق ذكر الموت قلبي ساعة لفسد."


لماذا الغفلة ؟:

الغفلة لغة:
السهو عن الشيء وهو مصدر غفل يفغل غفلة وغفولاً، يقول ابن فارس الغين والفاء واللام أصل صحيح
يدل على ترك الشيء سهواً ،وربما كان عن عمد ،والغفلة غيبة الشيء عن بال الإنسان وعدم تذكره له،
وقد استعمل فيمن تركه إهمالاً وإعراضاً كما في قوله تعالى:
" وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مَّعْرِضُونَ" [الأنبياء:1] .

والغفلة اصطلاحاً
قال المناوي: الغفلة فقد الشعور بما حقه أن يشعر به..، وقال الراغب سهو يعتري الإنسان من قلة التحفظ والتيقظ..

وقيل: متابعة النفس على ما تشتهيه، وقال الكفوي: الغفلة عدم إدراك الشيء مع وجود ما يقتضيه.

الغفلة وما ورد فيها من الوعيد والعقوبة :-

قال تعالى: "وَاقْتَرَبَ الْوَعْدُ الْحَقُّ فَإِذَا هِيَ شَاخِصَةٌ أَبْصَارُ الَّذِينَ كَفَرُوا يَا وَيْلَنَا قَدْ كُنَّا فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا بَلْ كُنَّا ظَالِمِينَ" [الأنبياء:97]. ..
حيث جعل تعالى الغفلة من صفات الكافرين وجعلها تعالى في سياق آخر سبب في صد العباد عن ربهم وعبادتهم له،
ولذا حذرهم تعالى من أول يوم للخليقة منها فقال تعالى :" وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ
وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ[ [الأعراف:172].

وقال تعالى : "وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا
وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ"[ الأعراف:179].

وجعلها تعالى من أسباب ورود النار فقال تعالى: "إَنَّ الَّذِينَ لاَ يَرْجُونَ لِقَاءنَا وَرَضُواْ بِالْحَياةِ الدُّنْيَا
وَاطْمَأَنُّواْ بِهَا وَالَّذِينَ هُمْ عَنْ آيَاتِنَا غَافِلُونَ* أُوْلَـئِكَ مَأْوَاهُمُ النُّارُ بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ" [ يونس:7-8].

ومن الأحاديث في خطر الغفلة حديث عبدالله بن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
"القلوب أوعية وبعضها أوعى من بعض فإذا سألتم الله عز وجل أيها الناس فسلوه
وأنتم موقنون بالإجابة فإن الله لا يستجيب لعبد دعاه عن ظهر قلب غافل".

يقول ابن القيم:وأصل الشر الغفلة والشهوة..
قال تعالى:" وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطاً" [الكهف:28].

فهل ادركتم احبتنا خطر الحال الذي نحن عليه؟!؟وما سبب مرارة الواقع الذي نعيشه..!؟!؟

فيا من غره طول الأمل يا من قصر عن العمل..

لما كان استحضار العبد لبعض المعاني كذكر الموت يجعله دائما متيقظا مشمرا ،
بعيد عن غفلته التي قد تقتل قلبه..


حرصنا هنا في هذا الركن على التذكير بما نستطيع جمعه من المعاني
والمواعظ المعينة على ايقاظ قلوبنا من سبات الغفلة
وجعلها يقظة منيرة بنور الايمان..
ولنستعد ليوم الرحيل فكلنا عما قريب ملاقيه..


قف هنا وقفة جادة مع نفسك ، اصدق مع نفسك ، ولا تبخل في بذل النصح لها .
قل لها : ثمَّ ماذا ؟‍ ما هي النهاية لكل ما أنت فيه من إعراض عن سبيل الله ؟‍


راجين من المولى ان ينفع بما ننقل انه ولي ذلك والقادر عليه..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ايه الغافل استيقظ من غفلتك ... اعلن توبتك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم طلب العلم الشرعي :: ساحة العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: