أهلا بمن أتانا بتحية وسلام
يريد الترحيب بأحلى الكلام
يريد أن نعلن له الانضمام
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام
فأهلا بك يا من تجمل عربنا بمقدمه
وانتشرت رائحة العود في أرجائه
أهـــلا بك



 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
رحبن بالاخت الفاضلة الداعية علوة حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك
لقد تم فتح باب التسجيل من جديد بناءا على طلب الاخوات فارجو من الله تعالى ان تفدن وتستفدن
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات

شاطر | 
 

 .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
???????
زائر



مُساهمةموضوع: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت مايو 28, 2011 9:17 am



لا تنسوا أغتنام أوقاتكم بالذكر والعباده والعمل لله .
سوف ندندن معاً حول آية عظيمه من كتاب الله الحكيم يقول الله عز وجل
( الشيطان يعدكم الفقر و يأمركم بالفحشاء و الله يعدكم مغفرة منه و فضلا و الله واسع عليم ) البقرة 268
هذه الآيه مابين وعدين ، وعد الشيطان ووعد الله .
فالشيطان أحبابي ليس دوره فقط في الحياه أن يوسوس لبني آدم ويسحبه الي طريق جهنم والعياذ بالله ، ولكن أيضاًَ من أهم أدواره هي أن يدمر حياه المؤمن من الناحيه النفسيه ، وذلك لمعرفه الشيطان بأهميه الاتزان النفسي للأنسان لكي يكون صالحاً ونافعاً لنفسه ولغيره

يقول الله عز وجل ( ‏إنما النجوى من الشيطانِ ليحزنِ الذينَ آمنوا) صدق الله العظيم
أنظروا أحبابي الي التعبير القرآني ( ليحزن ) أي ليلقي في قلوبهم الحزن والهم والغم

فالشيطان يأتي للواحد منا أذا وجده مقبل على الله ويبدأ في بث روح اليأس في قلبه ونفسه ، فأذا وجد أنساناً يسعى للأنفاق في سبيل الله يبدأ في تخويفه من الفقر وقله ذات اليد ويعده بالفقر أذا أنفق ويلقي في صدره الهم والغم حتى يثنيه عن هذا العمل الطيب
ويأتي للفتاه التي تنوي ارتداء الزي الشرعي ويبدأ في تخويفها أنها ستكون قبيحه ولن تجد زوج المستقبل وسوف تنضم الي قافله متأخري الزواج و...... وكثيراً من هذه المثبطات التي نسمع عنها من كثيراً من الفتيات والامهات

وليس هذا فقط بل أيضاً يأمرنا بالفحشاء والمنكر ، فالفتاه التى صدها عن الحجاب يأمرها بتزيين نفسها للناظرين طمعاً في الزواج والاستقرار والانسان الذي صده عن الانفاق في سبيل الله يأمره بالبخل على نفسه وعلى أسرته بل وربما يأمره أيضاً أن يستخدم ماله فيما لا يرضي الله بحجه أستثماره مثلاً ( يتاجر في أشياء محرمه شرعاً - يتعامل بالربا - ........ ) وكثيراً من هذه المخالفات الشرعيه

فالشيطان يأمرنا بالفحشاء وقبلها يعدنا بالفقر والهم والغم.... فأذا أقبلت على عمل شريف ولا يخالف الشرع يبدأ الشيطان في بث روح اليأس في داخلك وبأنك لن تستطيع العيش من هذا العمل وأن الفقر في أنتظارك وأنك ستكون في أضيق حال و..... وهكذا حتى يحملك على عمل آخر يخالف الشرع من رشوه وأكل مال اليتامى وسرقه وربا و ......... كثيراً من طرق الحرام

واذا كنت مسرفاً على نفسك في الذنوب فأن الشيطان يلقي في نفسك اليأس من المغفره والرحمه وأن الله لن يعفوا عنك أبداً ، وذلك كله حتى يصدك عن التوبه وتتمادى في الخطايا والذنوب ، فالشيطان يعدنا الفقر ويأمرنا بالفحشاء

ولكن أنظروا أخواني على النقيض تماماً فبعد أن رأينا وعد الشيطان تعالوا بنا لنرى وعد الرحمن
يقول تعالى ( و الله يعدكم مغفرة منه و فضلا و الله واسع عليم ) صدق الله العظيم

فالله صاحب الفضل يعدك بالمغفره والتوبه والعفو والفضل العظيم ، فالله هو الواسع العليم ... واسع العطايا واسع الرحمه واسع المغفره واسع المدد

إنه الله الذي يقول لك لا تخشى شيئاً ولا تستمع لوعود الشيطان ولا يصيبك باليأس والحزن والهم والغم ، لا تلقي له بالاً وتوكل علي فأنا الواسع العليم ذو الفضل العظيم

فمن الان وصاعداً اذا قال لك أحدهم أننا كأمه أسلاميه عربيه سنظل في ضعف وفقر طوال العمر
قل له : أصمت ...... فهذا وعد الشيطان في نفسك وتفائل بوعد الرحمن ومغفرته وفضله

فالله هو الغني وهو الرزاق وهو العفو وهو الباسط وهو المنعم وهو العاطي وهو المغني وهو ذو الفضل العظيم
فتمسكوا أحبابي بوعود الرحمن ولا تسمعوا لوعود الشيطان حتى لا يلقي في قلوبكم الغم والهم

أعملوا وأجتهدوا وأصبروا وصابروا وتمسكوا بوعد الله ... فبعد الفقر غنى وبعد المرض عافيه وبعد الضعف قوه وبعد القلق السكينه
فلا تيأسوا من روح الله فالامل قد لا ح في الافق والله منجز وعده ولو بعد حين

لا يُخْلِفُ اللَّهُ وَعْدَهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ






اتعجب لمن يحزن لضيق الرزق وينسى قول الله عز وجل
{وَمَنْ يَتَّقِ اللهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجاً ويَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبْ }
...............
اتعجب لمن يشتكي من قلة البركه في حياته وينسى قول الله عز وجل
{ وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ }
................
اتعجب لمن يترك الاستغفار وينسى قول الله عزوجل
{ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }
...............
اتعجب لمن مرٍض ويأس من الشفاء وينسى قول الله عز وجل
{وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ }
...............
اتعجب لمن يشكوا من قلة ما يملك وينسى قول الله عز وجل
{ لَئِن شَكَرْتُمْ لأَزِيدَنَّكُمْ }
...............
اتعجب لمن اسرف على نفسة بالذنوب ويأس من الغفران وينسى قول الله عز وجل
{ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ }
...............
اتعجب لمن يخشى الناس وينسى قول الله عز وجل
{ الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ {173}‏ فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ }
...............
اتعجب لمن تعسر في حياته وينسى قول الله عز وجل
{ فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا }
.................
اتعجب لمن تخلى عنة الجميع ويشعر بالوحشة وينسى قول الله عزوجل
{ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ }
................
اتعجب لمن يبخل بالانفاق على الفقراء وينسى قول الله عز وجل
{ لَنْ تَنَالُوا الْبِرَّ حَتَّى تُنْفِقُوا مِمَّا تُحِبُّونَ }
................
اتعجب لمن يشعر بالظلم ممن حولة وينسى قول الله عز وجل
{ إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا }
................
اتعجب لمن يشعر بالغم والنكد وينسى قول الله عز وجل
{ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ }
................
اتعجب لمن تأخر في الانجاب وينسى قول الله عز وجل
{ وَزَكَرِيَّا إِذْ نَادَى رَبَّهُ رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْداً وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَوَهَبْنَا لَهُ يَحْيَى وَأَصْلَحْنَا لَهُ زَوْجَهُ }
................
اتعجب لمن اعياه الداء واذابة الضُر وينسى قول الله عز وجل
{ وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ فَكَشَفْنَا مَا بِهِ مِن ضُرٍّ }
................
اتعجب لمن اُبتُلي بمصيبة ولم يصبر وينسى قول الله عز وجل
{ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }
...............
اتعجب لمن يبتعد عن الزواج خشية عدم القدرة على الانفاق وينسى قول الله عز وجل
{ وَأَنكِحُوا الأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ }
...............
اتعجب ممن يشكوا من ضنك العيش والحياه وينسى قول الله عز وجل
{ وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا }
...............
اتعجب لمن لا يجد طيب الحياة وينسى قول الله عزوجل
{ مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ }
................
اتعجب لمن يعتقد ان رزقة بيد غيرة وينسى قول الله عزوجل
{ إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ }
................
اتعجب لمن ينسى التوكل على الله وينسى قول الله عز وجل
{ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفى بِاللَّهِ وَكِيلًا }
................
اتعجب لمن يعتقد ان الله ينساه في اوقات الشدائد وينسى قول الله عزوجل
{ وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيًّا }
.................
واخيراً اتعجب ممن يقرأ الآيات السابقة ولم يعتبرولم يوجل قلبه ويزداد ايمانا
{ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آياتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا }



بسم الله الحق المبين مالك الملك الحكيم العليم .

إن القارئ للقرآن الكريم بتمعن وتدبر والذي جعل بينه وبين كتاب الله صله ورابطه قويه ، ان هذا الانسان سوف يرى في كتاب الله العجب العجاب .
إن القرآن الكريم الحكيم ليس مجرد كتاب مقدس منزل من رب العالمين لينذر البشر فقط .
القرآن الكريم كتاب مليئ بالحكمه والاسرار التى أودعها الله سبحانه وتعالى بين صفحاته وبين كلماته وجمله ، ولا تظهر وتتجلى هذه الاسرار والحكمه الا بأذن الله على من يشاء من عباده الطيبين والمقربين (ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ )
فالقرآن الكريم كتاب حكيم بقول الله سبحانه وتعالى (يس. وَالْقُرْآنِ الْحَكِيمِ )
والذي أنزل القرآن هو إله حكيم ( كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِن لَّدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ)
فهو ربُ حكيم أنزل كتابأً حكيم على قلبٍ حكيم – قلب محمد بن عبد الله – ليحاج به البشريه أجمعين .

وأحمد الله أنه قدر لي أن أحيا في جنبات هذا الكتاب الحكيم لفتره من الزمن ، تعلمت في هذه الفتره مالم أعلم ورأيت في آيات الله مالم أرى من قبل .
ولكم وقفت مذهولاً أمام هذا الاعجاز وأمام هذه الحكمه الخالصه وهذه التجليات الإلهيه التى رأيتها في كل آيه مررت بها وفي كل حرف تشرف به فمي الآثم .
ولكم أحسست بضآلتي وعجز تفكيري المتواضع أمام عظمه وبهاء هذا الكتاب العظيم .

وما يحزننى حقاً هو أن السواد الاعظم من المسلمين لا يتذوقون هذا الاحساس ولا يشعرون بمـدى عظمه وحكمه هذا الكتاب ، وأصبح القرآن الحكيم زينه في السيارات والمكاتب وعلى صدور النساء لجلب الحظ وللحفظ وأما في القلوب والعقول فلا شيئ .

إن الذين يسمعون القرآن ولا يشعرون بجدواه ولا يتذوقون حلاوته إنما هم أصحاب قلوب ميته منزوعه الروح منها ، ألم يقل الله سبحانه وتعالى واصفاً القرآن الكريم (إن هو إلا ذكر وقرآن مبين* لينذر من كان حيًّا )
فالشرط الاساسي في تأثير القرآن الكريم على الفرد أن يكون صاحب قلب حي ومتصل بالله ، انه السر ايها الساده في تغلغل نور القرآن داخل القلوب والارواح ، أليس هذا القرآن يتلى على مسامعنا كل يوم وفي كل صباح ومساء ولكن أنظروا الي استجابه كل منا الي هذا الذكر الحكيم ، إن أصحاب القلوب الحيه يؤثر فيهم كما تؤثر الارواح في الابدان ويكون لهم بمثابه النور في كل ظلام والشفاء من كل عله ومرض وأما أصحاب القلوب الميته المتعلقه بالدنيا وشهواتها وشوائبها فلا يؤثر فيهم ولا يزيدهم إلا خسارا ( ونُنزلَ من القرآنِ ما هو شفاءُ ورحمة للمؤمنين ولا يزيدُ الظالمينَ إلا خساراً ) .

إن هذا الكتاب المعجز الحكيم الشريف العظيم إنما هو منبع الحكمه الإلهيه التى أنزلها الله سبحانه وتعالى على هذا الكون الواسع .
فهذا القرآن متعدد الصفات والخواص
فهو( الهدى) قال تعالى (ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِي )
وهو ( النور ) قال تعالى ( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُبِيناً ) فبه ينير الله لنا الطرق والدروب وهو نور القلوب والوجوه .
وهو ( أمــر الله ) قال تعالى ( ذَلِكَ أَمْرُ اللَّهِ ) .
وهو( الكريم ) قال تعالى (إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ )
وهو ( المجيد ) قال تعالى (ق والقرآن المجيد )
وهو ( العزيز ) الذي يرفع من شأن رجاله قال تعالى ( إِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ)
وهو ( الصدق ) قال تعالى (وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ )
وهو ( المبارك ) يبارك في حفاظه وقارئيه ( كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ )
وهو ( العجب ) مليئ بالعجائب التى تذهل العقول ( قل أوحي إلي أنه استمع نفر من الجن فقالوا إنا سمعنا قرآنا عجبا ) فالجن أنفسهم أصحاب الحيل والخوارق تعجبوا من هذا القرآن .
وهو ( العلم ) قال تعالى ( وَلَئِنْ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنْ الْعِلْمِ ) ففيه من العلوم ما يعجز عنه البشر .
وهو ( الرحمه ) قال تعالى (هُدًى وَرَحْمَةً لِلْمُحْسِنِينَ ) فبه يرحم الله عباده ويشفع القرآن لأهله يوم القيامه .
وهو( الموعظه ) قال تعالى (هَذَا بَيَانٌ لِلنَّاسِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةٌ لِلْمُتَّقِينَ ) .
وهو ( الشفاء ) يقول تعالى ( وَنُنَزِّلُ مِنْ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ ورحمه ) الشفاء من كل الامراض العضويه والنفسيه والاجتماعيه ، وان شاء الله وإذا كان في العمر بقيه لنا وقفه في موضوع منفصل مع الشفاء في القرآن الكريم .
وهو( الروح ) يقول عز وجل ( وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِنْ أَمْرِنَا ) فبه يحيى الله القلوب وبدونه تموت وهو سر كل قلب حي .

كل هذا وأكثر من هذا يكمن في القرآن الكريم .
أوليس كتاباً بهذه الصفات أول ما يوصف به أنه حكيم ؟
بلى إن كتاباً بكل هذه الصفات لهو عين الحكمه فهو ( هدى – نور – مجيد – عظيم – روح – موعظه – شفاء – علم – مبارك – صدق – عزيز – عجيب – كريم – أمر الله - ................)

إن المفرط والهاجر لهذا الكتاب إنما هو شخص لا يسير على هدى ولا نور ، ذليل في نفسه منزوع منه البركه ، مريض القلب والروح ، ميت الاحساس كثير الهموم ، مظلمه الدنيا في وجه ,.........
حتى وإن تظاهر بعكس كل هذه الصفات أمام الناس أجمعين .
وهو بالاضافه لكل هذه الصفات تأتى أهم صفه وهي أنه عدواً للرسول صلى الله عليه وسلم ، قال تعالى ( وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِيَ اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً *وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوّاً مِنْ الْمُجْرِمِين ) فالرسول هنا لا يقصد الكافرين بل يقصد المفرطين من أمه الاسلام وذلك لأنه قال
( اتَّخَذُوا ) أي أنهم أخذوه ولكن ليس بحقه وهجروه وهجروا قراءته والعمل به .

إخوانى وأخواتى وأحبائي في الله

يا من أعيته الحيل ، يامن أغلقت الابواب في وجه ، يامن أظلمت الدنيا عليه ، يا من حمل الهموم فوق أكتافه ، يامن عصفت به الايام والليالي .
إلي متى ؟
إلى متى ستهجر ذكر الله – القرآن الكريم – والي متى ستظل حبيساً لنفسك وشيطانك .
إن ما أنت فيه من ضنك وهم إنما هو من عمل يدك ومن بعدك عن ذكر الله .
ألم تسمع قول الله سبحانه وتعالى وهو يتوعد المعرضين عن ذكره :
( وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى * قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيرًا * قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى )
ألم يأن الاوان للتمسك بهذا الكتاب العظيم (أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لذكرِالله وما نزلَ من الحق )

فهيا أخوانى وأخواتى لنعقد الصلح مع الله ولنأخذ كتابه بالحق ولا نجعله مجرد آيات نعلقها للحفظ من كل الشرور بل نجعل لأنفسنا ورداً يومياً من القراءه حتى ولو لعشر دقائق في اليوم ولنطالع برامج ومواد الاعجاز في القرآن الكريم ( الاعجاز العلمي – العددي – البياني – الطبي – القصصي – النفسي - .............. ) فهي سوف تزيد من صلتنا بكتاب الله الحكيم .

وقبل أن أختم معكم هذا الموضوع أود أن أطلعكم على بعض ما قاله المنصفين من علماء وعظماء الغرب والغير مسلمين في حق هذا الكتاب العظيم .

" أتمنى ألا يمضي وقت طويل قبل أن أتمكن من جمع كافة حكماء و متعلمي العالم من كل الدول ، و تأسيس نظام حكم منتظم مبني على مبادئ القرآن الكريم . فمبادئ القرآن الكريـم هـي وحدها المثالية ، و وحـدها التي يمكن أن تجلب السعـادة للبشريـة جمعـاء . فوجود إله واحد هو شئ يقيني ، و لكن الحقيقة أن جميع الأديان عدا الإسلام هي من صنع الإنسان " . ( نابليون بونابارت )

" كلما قرأت القرآن شعرت أن روحي تهتز داخل جسمي " ( الفيلسوف الالماني جوته )

لما بلغ غوته السبعين من عمره ، أعلن على الملأ أنه يعتزم أن يحتفل في خشوع بتلك الليلة المقدسة التي أنزل فيها القرآن الكريم على النبي محمد صلى الله عليه وسلم ( ليله القدر ) .

"لقد قمتُ بدراسة القرآن الكريم وذلك دون أي فكر مسبق وبموضوعية تامة، باحثًا عن درجة اتفاق نصي القرآن ومعطيات العلم الحديث.. فأدركت أنه لا يحتوي على أية مقولة قابلة للنقد من وجهة نظر العلم في العصر الحديث...". (العالم الفرنسي موريس بوكاي)

إخوانى في الله هذه المقولات هي جزءاً من كل فهناك عشرات العلماء والفلاسفه الغير مسلمين والغربيين الذين عرفوا قيمه هذا الكتاب العظيم الحكيم وأنه هو معجزة المعجزات ، في الوقت الذي فيه للأسف أهل القرآن يهجروه ولا يعروه أدنى أهتمام يذكر .

ختاماً أخوانى الكرام وأخواتى أتمنى ألا يمر بكم العمر دون العيش في رياض القرآن الكريم ودون أن تنهلوا منه ومن عظمته ، وأتمنى أن تذوقوا ما ذقته من حلاوه تحت ظلال القرآن أقطف من كل بستان ثمره وأرتشف من كل طعم رشفه وأن تذوقوا ما ذاقه من قبلكم وقبلي .
أعلموا أن السعاده كل السعاده بين دفتي هذا الكتاب الحكيم وأنه فيض الرحمن بحق وأنه عين الحكمه والعظمه .
( من أراد الدنيا فعليه بالقرآن، ومن أراد الآخرة فعليه بالقرآن، ومن أرادهما معاً فعليه بالقرآن)

( اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُّتَشَابِهًا مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ



الحمد الله الذي هدانا لعلمه ولولاه ما كنا اهتدينا .
الحمد لله الذي هدانا لدينه ولولاه ما اهتدينا.
الحمد لله الذي شرح صدورنا للأسلام ولولاه ما اسلمنا ولا أمنا .
الحمد لله في السراء والضراء والبأساء .
الحمد لله على نعمه الاسلام وعلى نعمه القرآن .
وبعد .،
ان المتخذ القرآن الكريم ككتاب عبادة فقط ليتقرب منة الي الله فهو بذلك خسر كثيراً واغفل عن بعض اوجة القرآن ذلك الكتاب العظيم .
فالقرآن الكريم ليس فقط كتاب عبادة ولكنة ايضاً كتاب علم وهدى ورحمة وشفاء ونور وبيان ونذير وبشير و........
ومن احد اوجة عظمة هذا الكتاب الكريم هي القصة وضرب الامثال .

فأحياناً يقص الله احد القصص التى تكون واضحة في معناها ولكن الله يقصد بها معنى بعيد وخفي بالاضافة لمعناها الواضح والظاهر وبهذا تكون هذه القصة قد حملت وجهان وجة واضح وميسر للعالمين ووجة أخر لا يدركة الا العالِمون.
فقد قال الله سبحانة وتعالى “ وتلك الأمثال نضربها للناس وما يعقلها إلا العالمون” .
وبهذا تتجلى عظمة القرآن الكريم وروعته ، وقد قص الله علينا بعض القصص وذلك ليس للتسلية والتندر ولكن لنعتبر منها ونتدبرها لتكون لنا عوناً في الدنيا والآخرة .

ومن هذه القصص التى اخبرنا الله سبحانه وتعالى بها لنعتبر منها وتعيننا هي قصة سيدنا يونس علية الصلاة والسلام ، وكما نعلم جميعاً قصة هذا النبي الكريم الذي ترك قريتة ويأس من هداهم وغضب عليهم لمعصيتهم الله فأمر الله سبحانة وتعالى الحوت في البحر ليلتقمة ويبلعة وبعد ذلك وبعد إنابته وإلتجاءة لله أمر الله الحوت مرة اخرى ليخرجة على اليابسة دون اي ضرر.
الي هنا وجميعنا نعرف هذه القصة الطيبة ولكن .....
كما قلت في البداية ان الله سبحانة وتعالى قد يضرب مثلاً او يقص قصة يكون المقصد منها واضح ولكن يكون هناك مقصد آخر لا يلتفت إلية الا القليل ممن يتدبروا وفتح الله عليهم بذلك .

ومن هذه القصص هي قصة سيدنا يونس ، فالحوت في القصة بالاضافة لمعناه المادي فهو ايضاً هنا يأتى كرمز للعالمين !! نعم رمز.، فالحوت هنا رمز للشدائد والكربات والهموم والغم الذي يقع فيه الانسان .
فمن منا لم يقع اسيراً لهذا الحوت ؟
فمنا من هو اسيراً لحوت الفقر .
ومنا من هو اسيراً لحوت البطالة .
ومنا الاسيره لحوت تأخر الزواج.
ومنا الاسيره لحوت الضعف والمرض .
ومنا الاسير لكذا وكذا وكذا و.......

فجميعنا قد وقع اسيراً للحوت ، ولكل منا حوتًه الذي وقع اسيراً له اوانه مازال اسيراً له الي الان.
فكل يوم نسمع عن المآسي والمصائب والكربات التى يقع فيها كثيراً ممن نعرف وممن لا نعرف، ولا نملك الا مصمصة الشفاه والاشفاق على حالهم والدعاء لهم بتفريج كروبهم .
والمتأمل لقصة سيدنا يونس صلى الله عليه وسلم سيجد ان هناك معنيان قد لا يلتفت إليهم كثيراً من العالمين ، وهما ما سنتكلم عنهما ان شاء الله في هذا الموضوع .
المعنى الاول وهو ان السبب الرئيسي لوقوع سيدنا يونس في هذه الازمة - بطن الحوت - هو استعجاله لأمر الله وتركة لقومة دون امر الله .
وهذا بالضبط ما يحدث لنا جميعاً فأي انسان منا لا يمتثل لأمر الله سبحانة وتعالى ويعصي اوامره يكون معرضاً للوقوع في بطن الحوت ، وكما قلنا سابقاً ان الحوت هنا رمز للشدة او الكربه .
يقول الله سبحانه وتعالى :
{وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ * فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنَ الْمُدْحَضِينَ * فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ }.
فأي شدة او مصيبة تحدث لنا تكون بسسب انفسنا و بسبب معصية الله سبحانة وتعالى وعدم الامتثال لأومره ، وقد يقول البعض ولكن هناك من الصالحين من يصاب بمصائب وهموم !

واقول لكم انه بالفعل يحدث ولكن هناك خط فاصل في ذلك ، فعندما يكون العبد صالحاً وقريباً من الله ويصاب بمصيبة ما فهي تكون له ابتلاء واختبار لتمحيصه ورفعه لدرجاته ان صبر .
واما ان كان العبد بعيداً عن الله وقريباً من المعاصي فهنا تكون المصيبة بسبب ذنوبه وعصيانة للمولى عز وجل وهنا يقول الله سبحانة وتعالى { وَمَنْ أعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فإنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاً }

وفى الحديث الشريف يقول رسول الله صلى الله علية وسلم : "وإنَّ الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه "رواه أحمد
وبهذا المقياس يستطيع الانسان قياس سبب المصيبة فأذا كان صالحاً فهي ابتلاء واذا كان عاصياً فهى عقاب لردعه ولعله يرجع لطريق الله .
فإذاً اخى واختى اذا ألمت بك مصيبه او هم ووقعت في بطن الحوت – الازمه – فأنظر الي حالك مع الله فأذا كنت بعيداً عن طريقه فلا تلمن الا نفسك .
فبسبب معصيتك اوقعك الله في بطن الحوت .
ولكن اذا حدث ما حدث واذنب العبد منا وعصى الله ولم يمتثل لأوامره ووجد نفسه واقعاً في الكرب وفي الشده فماذا عليه ان يفعل ؟
وللأجابه على هذا السؤال ننتقل الي المعنى الثاني من هذه القصه .

ان سيدنا يونس عندما ألتقمه الحوت عرف ان هذا بسبب تركه لقريته دون اذن الله سبحانة وتعالى وانه بذلك قد اغضب الله ، وبذلك وجب علي الرجوع والانابة لله سبحانه وتعالى .
{وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِباً فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ}
يتضح لنا من هذه الآيه الكريمه انه كما ان عدم الالتزام بأوامر الله يوقع الانسان في الشدائد فأن الرجوع ايضاً والانابه لله تكون هي السبيل السريع لتفريج الكروب .
انظروا معي اخوانى الكرام مدى روعه التعبير القرآني فالله سبحانه وتعالى في هذه الآيه يعبر عن الازمه التى وقع فيها سيدنا يونس بلفظين وهما ( الظُّلُمَاتِ) ( الْغَمّ ) .
بالله عليكم أوليس هذا ما نشعر به عند وقوع المصائب ( الظلمات والغم ) .
فكم مرة سمعت انساناً واقع في ازمة وكرب ويقول لك ان الدنيا مظلمه في عيني ، وكم مره تجد انساناً ألمت به مصيبه ويقول لك لقد اصابني الغم .
وانظروا ايضاً اخوانى واخواتى الي التعبير القرآني في قوله سبحانه وتعالى : {فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ }
فالفاء هنا تدل على السرعه في الاستجابه من الله سبحانه وتعالى .
فعند الوقوع في ازمة ومصيبه لا يسعك الا التوبه والرجوع لله ولترفع يدك بالدعاء وتنادي الله مثلما فعل سيدنا يونس وسوف تجد الاجابه في الحال وسينجيك الله من الغم والهم .
فيا اخي في الله يا من اصابك الغم .
ويا اختى في الله يا من اظلمت الدنيا في عينيكي .
يا من وقعت اسيراً للحوت ويا من وقعتى اسيره لحوت الهم والغم .
هذا نداءاً لكم جميعاً فلا تقنطوا من روح الله ولا تقعدوا تلعنوا حظكم العثر وتشكون حالكم لكل من تقابلون ، ومن الان هيا إلتجئوا لله وادعوه بدعاء سيدنا يونس { لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ }

قال رسول الله صلى الله علية وسلم (دعوة ذي النون إذ هو في بطن الحوت: لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، فإنه لم يدع بها مسلم ربه في شيء قط إلا استجاب له).‏

عن سعد ابن أبي وقاص - يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
(اسم الله الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى: دعوة يونس بن متى ).
قال: فقلت يا رسول الله: هي ليونس خاصة أم لجماعة المسلمين؟
قال: (هي ليونس خاصة وللمؤمنين عامة إذا دعوا بها. ألم تسمع قول الله تعالى: { فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ * فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِين َ} فهو شرط من الله لمن دعاه به).

واعلم اخى واعلمي اختى انه لولا تسبيح سيدنا يونس لله ومناداته للمولى عز وجل واعترافه بذنبه ومدى ضعفه ، لولا كل هذا للبث في بطن الحوت الي يوم القيامه .
فأنا اعلم اناساً اذنبوا في حق انفسهم واقترفوا الذنوب والمعاصي وهم الي الان ومنذ زمن وهم يعانون في حياتهم من المصائب والامراض والعلل وحياتهم ما بين غم وهم .
يقول الله سبحانه وتعالى { فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ * لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُون َ}
فالسبب الرئيسي في فك الكرب والهم هو ذكر الله والاعتراف بالذنب والانابه والتوبه .
فمن الان اخوانى واخواتى في الله اذا وقع احدكم في بطن الحوت فلينظر الي حاله مع مولاه وليصلح ما بينه وما بين ربه ولينادي ربه ليفك عنه كربه ويرفع عنه همه.

عن أنس بن مالك رضى الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم:
(أن يونس النبي عليه السلام حين بدا له أن يدعو بهذه الكلمات وهو في بطن الحوت قال: اللهم لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.
فأقبلت الدعوة تحن بالعرش،
فقالت الملائكة: يا رب صوت ضعيف معروف من بلاد غريبة.
فقال: أما تعرفون ذاك؟
قالوا: يا رب ومن هو؟
قال: عبدي يونس.
قالوا: عبدك يونس الذي لم يزل يرفع له عملاً متقبلاً، ودعوة مجابة.
قالوا: يا ربنا أو لا ترحم ما كان يصنعه في الرخاء فتنجيه من البلاء؟
قال: بلى، فأمر الحوت فطرحه في العراء).
ورواه ابن جرير، عن يونس، عن ابن وهب .

فالرجوع لله هو خير وسيله لفك الكربات والهموم ويرفع الله عنك الظلمات والغم .
فألتجئ الي الله حتى لا تلبث في بطن الحوت .
فألتجئ الي الله حتى لا تلبث في بطن الحوت

لاتنسونا بدعوه بظهر الغيب لي بالشفاء العاجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت مايو 28, 2011 9:27 am


Razz
بارك الله فيك داعيتنا الغاليه علوه وسدد خطاك
قال النبي صلى الله عليه وسلم
ليس على أهل لا اله إلا الله وحشه في الموت ولا في القبور ولا في
النشور
كأني انظر إليهم عند الصيحة
ينفضون رؤوسهم يقولون الحمد لله الذي اذهب عنا الحزن
رواه الطبراني عن ابن عمر رضي الله عنهما
وقال النبي صلى الله عليه وسلم
ليس من عبد يقول لا اله إلا الله مائة مره إلا بعثه الله تعالى يوم القيامة
ووجهه كالقمر ليلة البدر ولا يرفع لأحد يومئذ عمل أفضل من عمله إلا من
قال مثل قوله أو زاد
رواه الطبراني عن أبى الدرداء رضي الله عنه
وقال النبي صلى الله عليه وسلم
ليس يتحسر
أهل الجنة على شيء إلا على ساعة مرت بهم لم يذكروا الله عز وجل فيها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت مايو 28, 2011 9:39 am


عودآ حميدآ أختنا الكريمه علوه بوركتي على هذا الطرح المتميز
" اللهم إجعلنا ممن يخافوك بالسر والعلن "
كم من طالب يخاف من مدرس فيحل واجباته
على الوجه الأكمل .. وكم من فتاه تخاف والديها وتقول
لولا خوفي من أبي وأمي لأفعل كذا .. وكذا
فأين خوفنا من خالق الأكوان بل خالق كل هؤلاء
فإتقوا الله وترقبوه فهو من بيده كل شي .. شره وخيره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت مايو 28, 2011 10:05 am

نفع الله بك اختنا علوه والله يعطيك العافيه يارب
نصيحــه ثمينــه
{أثث قـبرك بأجـمل الأثـاث}
.الــصـلاة ،
.الــصدقة ،
.الــقرآن ،
.حب.الخير.للنااس ،
((بادر قبل أن تغادر ولا تكابر ترى اّخر الرحله مقابر))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
??? ???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 4:28 am


جدآ موضوع بغايه الروعه .. رائع ومميز .. من حيث الإستدلال بالأدله
وكذالك بالأحاديث .. بوركتي أختنا الداعيه علوه
اثلج الله صدرك بذكره وشكره وحسن عبادته

أختك (ام رند)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ABER
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 4:33 am


موضوع رائع ... وطرح أكثر تميز
بارك الله فيك أختنا علوه
نسأل الله لك الشفاء العاجل ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???? ???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 4:39 am


" ألا إن أولياء الله هم المتقون "
أسأل الله لك قبولآ أكثر . وزياده في العلم والحلم
والتقى والصلاح .
جدآ موضوع رائع .. ومفيد .. أفدتينا .. وأفدنا غيرنا بموضوعك
شكرآ جزيلآ لك أختنا الكريمه علوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:00 am

بجد موضوع بغايه الروعه ,, وطرح اكثر تميز .. سددك
الله اختنا الداعيه علوه .. ألبسك الله لباس الصحه والعافيه
أنا من أكثر المتابعين لمواضيعك .. أستفدنا من مواضيعك وأفدنا الغير
بارك الله فيك وزادك علمآ ...

أختك ( أم رنس الشهري)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:04 am


موضوع أكثر من رائع .. وطرح جدآ متميز
بارك الله في الأخت علوه وفي علمها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:12 am


لا تعليـــــــــــق .. جدآ موضوع رائع ومفيد وطرح أروع
بارك الله فيك أختنا علوه ألبسك الله لباس التقوى والفلاح
في الدارين والبسك الله لباس العافيه ’’’ اللهم أمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:21 am


جدآ رائع .. مفيد ..
لا تعليـــق ... ولاسؤال .. كل شي واضح
من حيث الإستدلال بأيات قرأنيه .. وأحاديث نبويه
بورك فيك أختنا الداعيه علوه على هذا الموضوع الشيق
والذي يبعث الطمأنينه في الأنفس الحزينه والمرهقه والمريضه
زادك الله علمآ وحلمآ .. وأشكرك على الموضوع المفيد


clown
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:31 am


موضوع مفيد جدآ ورائع , أحسن الله إليك أختنا الكريمه علوه
واكرمك الله وسدد الي طريق الخير مسعاك
ومتعك الله بنعمتي الدين والصحه ولا حرمك لذتين
لذه مناجاه الله , ولذه رؤيه وجهه الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الخميس يونيو 02, 2011 5:37 am


بارك الله فيك اختنا علوه .. موضوع مفيد يبعث الطمأنينه بالأنفس
كان ابراهيم بن أدهم يمشي فاجتمع أليه الناس فقالوا : ما بالنا ندعو فلا يستجاب لنا ؟ وإن الله تعالى يقوول ادعوني أستجب لكم ) .... (غافر 60)

- فقال : لانه قد ماتت قلوبكم بعشرة أشياء : فكيف يستجاب لكم :
1- عرفتم الله ولم تؤدوا حقه .
2- قرأتم القرآن ولم تعملوا به .
3- ادعيتم حب الرسول صلى الله عليه وسلم وتركتم سنته ..
4- ادعيتم عداوة الشيطان ، وأطعتموه .
5- ادعيتم دخول الجنه ، ولم تعملوا لها .
6- ادعيتم النجاة من النار ، ورميتم فيها أنفسكم .
7- قلتم الموت حق ، ولم تستعدوا له .
8- اشغلتم بعيوب الناس وتركتم عيوبكم .
9- دفنتم الاموات ولم تعتبروا .
10- اكلتم نعمة الله ولم تشكروه عليها

Like a Star @ heaven
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
??? ????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الجمعة يونيو 03, 2011 7:00 am


alien
موضوع رائع ومفيد بارك الله فيك أختنا الداعيه علوه
تسلـــــــــم يدينــــــك .. وأناملــــــــــك
اللهم إجعل قلوبنا خزائن توحيدك
وألسنتنا مفاتيح تمجيدك
وجوارحنا خدم لطاعتك
لأنه لاعزلنا إلا في الذل لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الجمعة يونيو 03, 2011 7:39 am




ربي سألك أن تكون خواتمي
أعمال خير في رضاك إلهيا
ربي رجوتك لا تؤاخذ زلتي
أنا الظلوم وأنت ترحم حاليا
ربي سألتك جنه عرض الفضاء
وبطول جودك يامليك مناليا
ويكون قصر الخلد ملكي يوم أن
تبيض أعمال وأخل عاليا
في جنه الفردوس ربي مسكني
ولوالدي بجنه متعاليا
افديهما بقراب أرض طهارتي
وبكل ماملك الفؤاد وماليا
في جنه الردس ربي مسكني
لبي إلهي في الجنان سؤاليا
لاتجعل اللهم شيطان الهوى
في طرفه من عيني تؤكل هانيا
ياربي أنت المستعان أنت نور التائهين
ظمئت نفوس المؤمنين .. فمن يروي المؤمنين إلهيا
ياربي زدني من علومك وأهدني سبل اليقين
وأنر فؤادي بلدى والخير والحق المبين


لاتنسوني من خالص دعواتكم لي بالشفاء العاجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
??? ???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   الجمعة يونيو 17, 2011 6:38 am

موضوع شيق بارك الله فيك أختنا الداعيه علوه
وجدآ شعار متميز
وأحسنتي واعجبت أكثر بتوقيعك " قل للتوجع لن تفل عزيمتي
فتح الله لك وعليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 5:58 am

الله يجزاكـ ألف خيرا
أسال الله ان يجعلها في موازين حسنااااتكـ
ونفع بكـ الأمه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???? ???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:01 am


إِذا المَرءُ لَم يُدنَس مِنَ اللُومِ عِرضُهُ
فَكُلُّ رِداءٍ يَرتَديهِ جَميلُ
وَإِن هُوَ لَم يَحمِل عَلى النَفسِ ضَيمَها
فَلَيسَ إِلى حُسنِ الثَناءِ سَبيلُ
تُعَيِّرُنا أَنّا قَليلٌ عَديدُنا
َفَقُلتُ لَها إِنَّ الكِرامَ قَليلُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???? ???
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:03 am

احسنتي وأحسن الله إليك لولتي
شكرآ جزيلآ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
moselene
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:06 am

موضوع رائع إجعل قلبك بين الخوف والرجاء
والأروع الطرح والإستشهاد بالأدله والأحاديث
والصور ... بارك الله في أختنا الداعيه علوه
وسددها المولى وسدد خطاها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abdalkri
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:09 am


صح الله لسانك وصح الله بدنك علوه
شكرآ جزيلآ لك على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
???????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:12 am

وكانت في حياتك لي عظات .........فأنت اليوم أوعظ منك حيا
بارك الله فيك طرح مميز ... فتح الله لك اختنا الداعيه علوه وعليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
??????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:15 am

مؤثر ورااائع
سلمت يداك

أحب إثراء المواضيع
قال تعالى :
" ... إِنْ أُرِيدُ إِلّا الِإصْلاحَ مَا استَطَعتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلّا بِاللّهِ عَلَيْهِ تَوَكَلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ "
سورة هود
قال بعض السلف :
"إذا أرت أن تعرف قدرك عند الله فانظر إلى قدر القرآن عندك"
زاد الله من امثال الأخت الكريمه علوه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
??? ????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:17 am

يَ ــآآر ب ..رَحمُــهٌ مِنكَـ تَرويّ ضّمى ـآ
أروآحنَـآ بِحجمْ السّمــآء ..
ربآه .. لآآاعلم مآتحمله لي الآيآآآآم
لكن ..ثقتي بــ أنك معي
تكفينـي
يآآآآرب ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: .. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..   السبت يونيو 18, 2011 6:20 am

بارك الله فيك.. موفقه بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
.. من فيض المنان...أجعل قلبك بين خوف الله ورجاءه ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم طلب العلم الشرعي :: ساحة العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: