أهلا بمن أتانا بتحية وسلام
يريد الترحيب بأحلى الكلام
يريد أن نعلن له الانضمام
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام
فأهلا بك يا من تجمل عربنا بمقدمه
وانتشرت رائحة العود في أرجائه
أهـــلا بك



 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
رحبن بالاخت الفاضلة الداعية علوة حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك
لقد تم فتح باب التسجيل من جديد بناءا على طلب الاخوات فارجو من الله تعالى ان تفدن وتستفدن
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات

شاطر | 
 

 ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الداعيه علوه
 
avatar

انثى عدد المساهمات : 29
نقاط : 86
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 22/06/2011
المزاج : رباهُ قد عرفتكَ خفقةً في أضلعي وهتفت باسمك يا لهُ لحنٌ يرنُ بمسمعي قد فاضَ كأسي بالأسى حتى سأمتُ تجرعي ياربي إني قد غسلتُ خطيئتي بالأدمعِ ياربي إني ضارعٌ أفلا قبلتَ تضرعي إن لم تكن لي في أساي فمن يكونُ إذاً معي ياربي في جوفِ الليالي كم ندمتُ وكم بكيتُ ولكم رجوتكَ خاشعاً وإلى رحابكَ كم سعيتُ قد كنتُ يوماً تائهاً واليومَ ياربِ وعيتُ
رسالة sms رسالة sms : ياإلهي بالتحقيق,وياركني الوثيق,ويارجائي عند الضيق,ويامولاي الشفيق,ويارب البيت العتيق,أخرجنا من حلق الضيق إلي أوسع الطريق,وأنزل فرج من عندك قريب وثيق,وإكشف به كل شده وضيق,(طوبى لقلوب ملأتها خشيه الله واستولت عليها محبته) فهيا أجب منادي هل من سائل لعلك تحظى بالقبول . وتفوز بالمسؤؤل . وتدرك المطلوب والمأمول

مُساهمةموضوع: ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...   الأحد يوليو 03, 2011 9:37 am

الحمد لله مستحقِ الحمد بلا انقطاع ، ومستوجبِ الشكر بأقصى ما يستطاع ، الوهابُ المنان، الرحيم الرحمن ، المدعو بكل لسان ، المرجو للعفو والإحسان ، الذي لا خير إلا منه ، ولا فضل إلا من لدنه.

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، جميل العوائد ، جزيل الفوائد ، أكرم مسؤول ، وأعظم مأمول ، عالم الغيوب مفرّج الكروب ، مجيب دعوة المضطر المكروب ، وأشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله ، وحبيبه وخليله ، الوافي عهده ، الصادق وعده ، ذو الأخلاق الطاهرة ، المؤيّد بالمعجزات الظاهرة ، والبراهين الباهرة . صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وتابعيه وأحزابه ، صلاة تشرق إشراق البدور .. أما بعد أحبتي في الله حياكم الله وبياكم .. وبأعلى جنان الخلد أواكم
حياكم الله بساحتنا اليوم والذي تحفنا بها ملائكه الرحمه مصدقآ لقول رسولنا " إذا مررتم برياض
الجنه فإرتعوا " قالوا وما رياض الجنه .. قال حلق الذكر"
وأما بعد أحبتي في الله
رسالة أرسلها إليك ، نعم إليك أنت ..
أرسلها بما فيها من عبر وعبارات وعبرات..وعظات وآيات..ونصائح غاليات
أرسل إليك خواطرك..وأفكارك...وآمالك.. وآلامك..وأحلامك..

تصلك مكتوبة لتكون أوعى ..وللقبول أدعى..ولغيرك قد تكون أنفع وأبقى..
لاكثرمن سامع و أكثر من متحدث.. ورُب مبلغٍ أوعى من سامع
إن أغلى ما لدى الإنسان نفسه التي بين جنبيه ..

فيا نفس .. كم آلمتي نفسك بالهوى..واتبعتي سبل الردى ..وقد غويتي مع من قد غوى..

فكل تحرك وسكون هو لأجلك أيتها النفس لكي تسعدين وتفرحين..

أفلا تتبعين ما يسعدك في دنياك..ويخلدك فرحة سعيدة في أخراك..

ألا تتبعين أوامر مولاك ؟!..وتبحثين عن رضاه وتتجنبي مناهيه ..

قال تعالى : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ

عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ) .
أتريدى يانفس نفسك أن تكوني...مع الشيطان في أصل الجحيم. ***
فيا نفس توبي قبل ألا تستطيعي أن تتوبي ...

واستغفري لذنوبك الرحمن غفار الذنوب...

أيـا النفس.. لم تكبلين نفسك بالهموم ؟ وتقتلينها بالأحزان والغموم؟

يا نفس ...........الى متى وانتي هائمه بعصيان وهائمه بهوى الشيطان
آما آن لكي الآوان أن تقلعي عن العصيان .. والتلذذ بهوى الشيطان اليك يا نفسي ...
اليك يا من تسكنين اضلعي ... كيف اضمك واحميك ...وانا اعلم انك امارة بالسوء ...
لماذا اضمك ؟؟؟ لماذا اخاف عليك .... ؟؟؟؟

اواااه ...لن اجد اجابة كافية تعبر عما في صميم قلبي من حب لك ...
ولكني اريدك ان تكوني تلك النفس المطمئنة ...حتى تتذوقي طعم رحمة الله يوم الغاشية ...

الى متى يا نفس الضياع ...؟؟ الى متى ؟؟
اذا لم الاصرا على العصيان ...عصيان الله الجبار ... الله القوي العظيم ... الله مالك الملك ... الله جل جلاله ..
هل تعرفينه ...نعم انه الله ايضا الرحمن الرحيم ..الغفور ... الباسط يديه في الليل ليتوب مسئ النهار ... وفي النهار ليتوب مسئ الليل ...

فمتى انت تذنبين ...في الليل والنهار .... اواااااه ...ماذا تنتظرين ..توبي يا نفسي ..

ابت نفسي تتوب فما احتيالي .... اذا برز العباد لذي الجلال

وقاموا قبــــورهم ســـــكرى .... بأوتـــاد كأمثــال الجبـــال
متى يا نفس ...ترجعين الى الله .. يانفس ... انا هو انت وانت هي انا ...فما رأيك ان نسير
سويا الى الله ...
نرفرف في سماء الحق ... وسأكون معك الى الابد ما حييت ...
نفسي ...المطمئنة بإذن الله ... كم احبك ...كم احس بقربك بالأمان والراحة ...راحة البال والضمير ..

انت نفسي المطمئنة فارستي ...وانا جيشك القوي البتار ..

فلننطلق الى العلا ... ولنتذكر دائما .." الم يأن للذين آمنوا ان تخشع قلوبهم لذكر الله "
لننطلق ..ونصرخ بها فحا والما على ما مضى بلى قد آن ...
سامحيني نفسي ان ظلمتك ...فأنا اعلم انك معي تراقبينني ... لتشهدي على يوم الشهادة يوم
الجنة او يوم النار ...
نفسي ...اناديك فلا تردي صوتي صدى يبقى يغلغل في سماء افكاري ...

نفسي اهديك توقيعي .... فاسمعي صدداه .. اليك أنتي لا سواك
خطابي هنا إلـــــــــــــــــــــــي كل نفس أماره بالسوء

الى كل نفس عاصية ...الى كل نفس جريئة .ومتجرئة على الخالق ..

الى كل نفس حالها هو التخبط و الفوضى والعبث والتحزب والشقاق والنفرة ، وما بها من تشاحن وتنازع وتناطح وحسد وغل والبعد عن منهج الحق ونسيانه او متناسيه

إلى متى يا نفسي هذا التمادي وأنت تعلمين المصير والمآل؟! ما هذا الكسل

وهذا الجبن؟ ما هذا الفتور الذي تعيشينه؟ إنه لا يخفى عليك الأجر العظيم

للطائفين الذاكرين الساجدين الصائمين المنفقين المستغفرين بالأسحار، ومع ذلك

كله سيطر عليك الشيطان وقيد همتك.

والأعظم من ذلك أنك يا نفسي تخشين الموت ولا يفارقك أبداً، تفكرين به ليل نهار

قائمة قاعدة في أسعد الأوقات وفي أمرها تتمنين أنك لم تخلقي. تتساءلين دائما

متى سيهجم عليك هادم اللذات .. وأنت وعلى أي حال وعلى أي عمل ؟ ومع ذلك كله تفرطين .

ترجين أنك في ركب الصالحين ولست منهم تتلذذين في مناجاة الله في الأحلام

فقط. تضعين لك برنامجاً للصعود إلى الكرام البررة في الأحلام فقط أيضاً، وتسعدين بهذه الأحلام
وأنت جالسة راكنة إلى هواك، قيدك الشيطان بذنوبك.

تشعرين بالذنب عند اقترافه ويحز فيك ولا تزالين تفكرين فيه وتستغفرين منه، ومع

ذلك تتجرئين مرة أخرى على نفس الذنب ونفس المعصية، وتعلمين علم اليقين أن

ذلك مسجل في كتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة إلا أحصاها. وتعلمين كذلك أنه لا طاقة
لك على حر نار الله الموقدة.

ربما قد غرتك رحمة الله والواسعة فلا تتصورين أنك ستقذفين في تلك النار، ألم تعلمي يا نفسي أن الله ذو مغفرة واسعة وذو عذاب شديد؟


إحذري يا نفسي من أن تضيعك مصيبة الموت أو تصيبك مصيبة عظيمة ومن بعدها تفيقين من سباتك وتخرجين من كسلك............


هيا بنا نقف وقفه مع انفسنا .....

نفسي لو أنه جاءني ملك الموت ليقبض روحي ، فما عساي أخبره ! ؟!

أأنا مستعدة للموت ؟ أعملت ما يكفيني ؟!

أتراني أكون من أهل الجنة أم من أهل النار؟

...لا.. بالطبع سأكون من أهل الجنة … ولكن بماذا سأدخل الجنة ؟!
ماذا فعلت لأكون من أهلها ؟ وماذا قدمت لنفسي لأدخلها؟

أمن صراخي اليومي على أمي ؟! أم من غيبتي ونميمتي لصديقاتي ؟! أم من تبرجي
ولباسي؟! أم من الأغاني والأفلام والبرامج المليئة بما يغضب الله عز وجل

فتسكت نفسى قليلا........ولكني بالتأد أفضل من غيري.
لكن أفضل ممن ؟

تذكرت تلكم الفتيات الطاهرات العفيفات اللاتي كنت ألاقيهن في المسجد
أن الواحدة منهن مستعدة أن تدفع حياتها ثمنا ولا يرى منها خصلة من شعرها . فأين أنا منهن ؟!

قلت في نفسي : ألي عهد من الله أنه لن يتوفاني حتى أتوب ؟!
ألي من الله عهد أني لن أموت الآن أو غدا ؟!
أأعطاني ربي عهدا أنه سيغفر لي ويدخلني الجنة ؟!إليك يا نفســـي....*

اسطــر لك كلمـــــاتي هذهِ...*

كم عانيـــــت منـــك...*

كم جلبتـــي لي الحزن والهــــم وعيشة الضنــك...*

يا نفـــٍـٍـٍـٍـٍٍـٍـٍس الى متى يا نفــــــس ...أهلكتني بالمعصية..واتعبتني بالخطيئة..

اما تكتفين وتشبعين من الدنيـــــا وزخرفهـــــا..

لا تركنن الى الدنيــــا وزخرفهـــا:::فأنت من عاجـــل الدنيا سترتحل
أصبحت ترجو غداً يأتي وبعد غدِ :::وكل يوم مضى يدني من الاجل

الى متى ستعصين الله ..؟
والــى متى وانتي نفسُ غافله لاهيه معرضه..؟؟

اتعتقدين انك بعرضك ولهوك وغفلتك عن الله عز وجل ستجدين سعادتك ولذتك
وفرحك.....**

لا وألف لا

ايفرح المرء ويتلذذ ويسعد في دنيا فانية حقيرة ..؟؟!!
ايسعد الإنسان بالشيًئ فاني..؟؟
ايفرح الإنسان بفرح قصير وبعده هم وحزن؟؟
أيتلذذ الإنسان بالمعصية الزائلة..وباللذة الفانية..؟؟

لا والله اني اعلم بك يا نفس ..انك لا ترضين بلذة فانيه ..ودينا فانيه..لان العاقل لا يجتهد ولا يسعى ولا يعطي شيئا من جهده وعمله لشيئاًَ فان..** بل يطمـــع بالتأكيد بشيئا باقٍِ...**

اذا اجتهدي وكافحي يا نفس لشيء تجدين ثمرة حصااده وتعبه..::
الدنيا زائله..وزخرفها وملذاتها وفتنها وكل شي فيها فان::
(كل من عليها فان)

حتــــى انتِ يا نفس ستفنين وستموتين..وماذا ورثت ٍ وماذا حصدتٍ وماذا فعلتٍ وماذا عملتٍ لما بعد موتك...؟؟

يا نفس انـــــك غاليـــــه علـــي والله::**

فبــــك ومن خلالك وبعملك...تحددين شقائي وتعاستي ام فرحي وسعادتي..:**

بك يا نفس...ادخــــــــــــــل نار تلظــــى

وبك يا نفس... ادخـــــــــــــل جنــــــــــه عرضها السموات والأرض

::توبي يا نفسي توبي..قبل ان لا تستطيعي ان تتوبي..::

اذا كفي عن المعاصي والهوى واللهو ..فلن تجدي طعم الراحة الحقيقة الا في كنف الإيمان وذكر الرحمن..::

انك تعلمين ان المعصية تورثك هما وحزنا وغما ومعيشه ضنكا كما قال جل في علاه:

((ومن اعرض عن ذكري فان له معيشة ضنكا))

اقبلي الى الله عز وجل وكفاك لهوا وعصيانا

كفى يا نفس مــــا كـــــان::كفــــاك هوى وعصيــــانا

اني أناديك..اني أرجوك...الى الرجوع الى الله عز وجل..

فقد آن الأوان..فأقبلي بتوبتك وبهمتك وبطاعتك...الى الغفور الرحيم..

لقد آن رجوعـــك...لقد آن رجوعك... آن الأوان
..!!!!!



يقول أحد الصالحين قلنا لأحد العلماء النبلاء الأولياء عظنا موعظة للقلوب موقظة فإن قلوبنا بالذنوب مريضة وأجنحتنا بالخطايا مهيضة فنحن قد أدمنا الذنوب وعصينا علام الغيوب حتى قست منا القلوب.
فقال: وأحر قلباه وكرباه يارباه ,ياابن ادم تذنب ولست بنادم الأنبياء يبكون والصالحون يشكون. تتابع المعاصي وتستهين بمن أخذ بالنواصي. ويحك؟! كيف تلعب بالنار وتستهين بالجبار يغديك ويعشيك يقعدك ويمشيك ثم تنهض على عصيان أمره مع علو قدره وعظيم قهره. ويلك هذا الملك كسر ظهور الأكاسرة وقصر بالموت امال القياصرة وأرغم بالجبروت أنوف الجبابرة ,الروح الأمين وجل مسكين من خوف القوي المتين , ومحمد يتهجد ويتعبد وهو الذي دعا كل موحد .
أين عقلك يا مغرور هل نسيت يوم العبور وساعة المرور كل طائر من خوفه يخر صريعا وكل كاسر يئن من خشيته وجيعا , أبو بكر انتفض من خوفه كالعصفور وصار صدره بالنشيج يفور, وسقط الفاروق من الخشية على الرمال حتى حمل على أكتاف الرجال.
وبقي ذو النورين من منظر القبر يبكي يومين وهذا علي بن أبي طالب دموعه من التذكر سواكب ,كان عمر بن عبد العزيز يرتعد ولصدره أزيز ويقول: ياقوم اذكروا صباح ذلك اليوم.
ويلك والله لو أن القران نزل على صخر لتفجر ولو هبط على حجر لتكسر , وتقرأه وأنت لاه ساه تتفكر في المنصب والجاه كأن مرور الليالي لا يؤثر فيك وكأن الكلام لا يعنيك تدفن الاباء والأجداد وتفقد الإخوة والأولاد وأنت لازلت في إ‘صرار وعناد ,سبحان الله تغتر بالشباب وتتزين بالثياب وتنسى يوم يهال عليك التراب.
لا تغفل عن ذكره ولا تنسى شكره ولا تأمن مكره ,هو الذي عفر بالطين أنف فرعون اللعين وفرق جنوده أجمعين إذا غضب دمر المنازل على أهلها وسوى جبالها بسهالها , شاب رأسك وما خف بأسك ومازال في المعاصي فأسك ,مالك ماتردك الايات ولا تزجرك العظات ولا تتذكر الأموات مصر متكبر ترتكب كل أمر منكر .
سمع ابن وهب اية(وإذ يتحاجون في النار) فسقط مغشيا عليه في الدار ثم مات في اخر النهار,سمع عمر بعض السور فبقى مريضا شهر وصارت دموعه نهر , قرأ سفيان سورة الزلزلة فكأنها أصابت مقتله ,بعض الصقور تسقط من السماء وإن من الحجارة لما يتشقق منه الماء وأغمي من الخشية على كثير من العلماء .
ويحك خف ربك وراجع قلبك واذكر ذنبك , موسى خر من الخوف مغشيا عليه مصعوقا , ويوشع صار قلبه من الوجل مشقوقا وبعضهم أصبح وجهه من الدموع محروقا . كيف تصبح وتمسي والرسل كل يقول نفسي نفسي .
أعجبتك القصور يامغرور ونسيت القبور ويوم النشور يوم يحصل مافي الصدور .
والذي نفسي بيده ماتساوي الدنيا فتيلة , ولا تعادل في القبر أول ليلة يوم تطرح فيه وليس لك حيلة . استنفق مالك وراجع أعمالك وزن أقوالك .
تشاهد المصارع وتسمع القوارع وتنهال عليك الفواجع تنسى الرب يا ميت القلب الصحابة من الخوف مرضى وطلحة ينادي اللهم خذ من دمي حتى ترضى .
ويلك أنت مهموم بالقرش والفرش والكرش وسعد يهتز لموته العرش , جعفر تقطعت بالسيوف أوصاله وارتفع بالفرح تهليله وابتهاله .
تهاب الوضوء إذا برد الماء وحنظلة غسل قتيلا في السماء .
تعصي حي على الفلاح ومصعب بن عمير قدم صدره للرماح ما تهتز فيك ذرة والموت يناديك في كل يوم مائة مرة . والله لو أن في الخشب قلوب لصاحت ولوأن للحجارة أرواح لناحت ,يحن المنبر للرسول الأزهر والنبي الأطهر وأنت لا تحن ولاتئن ولا يضج بكاؤك ولا يرن .
بعض الصالحين أتى لينام فترك الفراش وقام وأخذ يحوم كما تحوم الحمام قالوا مالك قال: تذكرت (يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية) وهذه الاية كافية.
سعيد بن المسبب الإمام المحبب والزاهد المقرب ذهب عيناه من كثرة الدموع واصفر وجهه من الخشوع وهو مابين سجود وركوع ,يزيد بن هارون الإمام المأمون عمي من البكاء فما أنّ ولا اشتكى فقالوا له: ما فعلت عيناك الجميلتان .
فقال: أحتسبهما عند الواحد الديان أذهبهما بكاء الأسحار وخوف الواحد القهار .
والله إن فينا علة ننام الليل كله كأنا لسنا من أهل الملة .
الملك حمل الصور لينفخ والملائكة تكتب عليك وتنسخ وأنت بالذنوب ملطخ.
كا ابن البراك من البكاء يخور كأنه ثور منحور , وابن الفضيل يموت في الصلاة لأنه سمع قرأنا تلاه
ترك ابن أبي ذئب القيام لأمير المؤمنين وقال ذكرت يوم يقوم الناس لرب العالمين .
كان ميمون بن مهران كأن عينه نهران حفر له في البيت قبر إذ راه فكأنه ينقر في قبره نقر ياويلاه القبر القبر
أحد السلف كان يقول :يامغرور إن كنت تظن أن الله لا يراك وتفعل هذه الأفعال ف

أنت شاك فما غرك وألهاك, وإن كنت تعلم أنه يبصر أفعالك ويرى أقوالك ثم تتجرأ على محارمه وتستهين بمعالمه فقد سلب قلبك وأخذ لبك.
كان ابن تيمية يمرغ وجهه في التراب وينادي ياوهاب يافاتح الأبواب الطف بنا ساعة الحساب وأنت ميت الإرادة ظاهر البلادة عريض الوسادة .
الملائكة يسبحونن الليل والنهار لايسأمون يذكرون ربهم لا يملون ولا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون مايأمرون ولم يعملوا سيئات ولم يقترفوا خطيئات ولم يرتكبوا موبقات ونحن أهل العصيان والتمرد والنكران ومع هذا ترانا لاعبين وفي طريق اللهو ساريين ولكأس الغفلة شاربين الأمر فصل وجد وليس بالهزل يوم قمطرير شره مستطير تكاد القلوب منه تطير تذهل المرضعة عما أرضعت وتسقط الحامل ماحملت وترى كل نفس ما عملت الخلائق تضيق نفوسهم والولدان تشيب رؤوسهم أراد علي بن الحسين أن يلبي على الراحلة فسقط من الخوف بين القافلة فلما أفاق قال للرفاق أخشى أن أقول لبيك فيقول لا لبيك ولا سعديك مع إنه زين العابدين وريحانة المتهجدين لكن القوم عرفوا ربهم فبكوا ذنبهم وجمعوا خوفهم وحبهم .
فيا صاحب العينن التي لا تدمع والنفس التي لاتشبع والقلب الذي لا يخشع إلى متى تؤجل التوبة؟!
العمر قصير والشيب نذير والدار جنة أوسعير .
نراك تضحك كأنك أتاك أمان من الملك الديان .
مالك لا تحزن؟!هل عبرت الصراط حتى تأمن الندم على ما فرطت أحسن.

يا مسكين :ابراهيم الخليل وهو النبي الجليل بكى ذنبه ودعا ربه وقال :
(والذي أطمع ان يغفرلي خطيئتي يوم الدين) فكيف بنا نحن المذنبين .
خلقك فسواك وأطعمك وسقاك وأواك وكساك ومن كل بلاء حسن أبلاك ثم تعصيه وهو يراك .

نسجت لنا الأكفان أعمارنا
ونظل نضحك مالنا تفكير
أوما ذكرت القبر أول ليلة
يلقاكا فيها منكر ونكير

اعلموا جميعاً أن :.
أحسن ماء دموع التائبين وأعظم حزن حزن المنبين وأهنأ نعاس نعاس المتهجدين وأجمل لباس لباس المحرمين.
ماألذ جوع الصائمين ماأسعد تعب القائمين ما أكرم بذل المتصدقين ,أين المباني والمغاني أين الغواني والأغاني أين الأفراح والتهاني أين من شاد وساد أين ثمود وعاد أين قحطان وعدنان
وفرعون وهامان أين ملك سليمان أين أصحاب الأكاليل والتيجان .كل من عليها فان
فهل زرت المقابر أم هالتك تلك المناظر أما رأيت القوم صرعى الدود في عيونهم يرعى
عن الحديث سكتوا وعن السلام صمتوا .الظالم بجانب المظلوم والمنتصر بجانب المهزوم والضعيف مع الأمير والغني مع الفقير وانظر الى المغمور والمشهور والغالب والمقهور ذهب الحسن والجمال والجاه والمال وبقيت الأعمال.أموات يتجاورون وولا يتزاوارون.


سكت الأموات وفي أعماقهم أخبار
وجافاهم الأصحاب والزوار
وتغيرت تلك الوجوه وأصبحت
بعد الجمال على الجفون غبار


فماذا أعددت عندما توقف يامن هجر المصحف
الزبير بن العوام بطل الإسلام جسمه كله جراح من اثار السيوف والرماح ,وخالد بن الوليد الشجاع الفريد يمزق جسمه بالسهام ويخطط بدنه بالحسام لينتصر الإسلام ,بلال بن رباح يسمع حي على الفلاح فيجيب لسان حاله لبيك منادي الإصلاح يصهر جسمه على الحجارة ليصبح مؤذن الإسلام على المنارة يعذبونه وفي الرمضاء يذيبونه لأنه ذاق قل هو الله أحد الله الصمد يضرب رأسه ويكتم نفسه فما يزيده ذلك إلا إصرارا وفي طريق الحق استمرارا.
لا تحسب الأنساب تنجيك من لظى **ولو كنت من قيس وعبد مران
أبو لهب في النار وهو ابن هاشم**وسلمان في الفردوس من خراسان.
لما حضر الصحابة مدينة تستر وسل كلا منهم سيفاً أبتر فنادوا بطل المعارك الذي يلقي نفسه في المهالك نعني البراء بن مالك والذي قال فيه المعصوم يوم راه عن الدنيا يصوم رب أشعث ذي طمرين لو أقسم على الله لأبرّه ,فكان البراء لعين الإسلان قرة قال الصحابة يابراء اقسم على رب السماء والغبراء على أن ينصرنا على هؤلاء الحقراء فأقسم على الله بالنصر وأن يكون أول قتيل بعد العصر ثم لبس أكفانه وودع إخوانه فسل الحسام وفلق الهام وانتصر جند الإسلام.
الذي لا يحضر صلاة الصبح لا يطمع في الربح وليس بيننا وبينه صلح تريد نصر الإسلام وأنت لا تحافظ على تكبيرة الإحرام .
السلف الصالح والجيل الناصح أعطوا الإلام الأموال والدماء فأصبحت هاماتهم في السماء وأنت ماذا أعطيت وماذا لدينك أهديت ولأمتك أسديت حي حميت عشت بين لعل وليت ومادريت أنك في الخسارة هويت.
متى ستفيق من عقله في غشاواة ومطلبه في هذه الأرض دينار
لقد خلف البازي فينا حمامة وأصبح بعد الليث في دارنا فار .
قلبك من الذنوب مجروح ولاتبكي ولاتنوح كأنك جسد بلا روح . الغراب قتل اخاه ثم ندم فواراه ودفنه وبكاه وأنت قتلت نفسك بالكبر والرياء وما منعك الحياء كأنك ليس من الأحياء,النملة أنذرت بنات جنسها فعادت الى رمسها تبقي لقوت يومه من أمسها .وأنت تجاهر الواحد القاهر الباطن الظاهر بالمعاصي والكبائر .
مالك في دنياك تتبلد وفي غيك تتردد وما فعلت كما فعل الفيل وجهوه لهدم البيت فنادى لسان حاله ياأبرهة ضللت ومااهتديت وظلمت وأعتديت والله لا أنقل الى البيت القدم وأموت هنا وكعبة الله لاتنهدم,الفيل يلوي عن المعصية رأسه ويبرد عن المخالفة حماسه وأنت لايردك عن الخطيئة باب ولا يحجزك عن السيئة حجاب .
لاتستهن به فإنه قوي ولاتمن عليه فإنه غني أهلك ثمود في ناقة وألحق عاداً بالساقة حطم سد سبأ بفارة وأحرق إرم ذات العماد بشرارةومزق أعداءه بغارة .
أعتق رقبتك من النار وأنقذ نفسك من البوار.
هذا عثمان بن عفان سمير القران جهز جيش العسرة وأفطر على كسرة وقرأ القران يومه وشرى بئر رومه وأنت تريد الجنة وصدقتك بالممنة وقد هجرت السنة.
علي بن أبي طالب قدم رأسه للشب وصار جسمه با لدماء مخضب
وذبح عدو الله مرحبا وأنت ماحضرت قتالا ولا أنفقت ما لا وماذقت في سبيله قتالا.
ألف البخاري لك الصحيح وجمع كل حديث مليح كان يصلي عن كل حديث ركعتين وعرض عليه كتابه مرتين ثم هجرت صحيحة ولم تقبل النصيحة أعرضت عن أصح المؤلفات وأقبلت على الصحف والمجلات.
جمع أحمد المسند بالرأي المسدد والصدق المجرد والورع المجود طاف الدنيا على الأقدام من صنعاء الى دار السلام فلما أصبح المسند لديك مطبوعاً مقروءاً مسموعاً جعلته في بيتك وسادة وما فتحت جلاده ولا ذقت زاده.
ألف جرير كتاب التفسير وحرره أيما تحرير فهو لكل مؤمن سمير وبكل نفع جدير فأغلقت عليه زنزانة كأنك ماعرفت شانه ولاشكرت احسانه واستبدلته بكتاب ألف ليلة وليلة وجعلته الى اللهو وسيلة واللعب خميلة ولطلب الدنيا حيلة .
تغفل الايات البينات والحكم البالغات والنصائح والعظات وتقبل على كتاب الأغاني للأصفهاني وهو فيما قال جاني .
أسأل الله بالاسم الأعظم والوصف الأكرم فإنه الأعلم الأحلم الأحكم
أن يهدي قلبي وقلبك وأن يغفر ذنبي وذنبك وأن ينير بالوحي دربي ودربك

فــاحرصي على أن تنادي في آخر لحظــاتكِ

بــ (يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ (27) ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً (28)

فَادْخُلِي فِي عِبَادِي (29) وَادْخُلِي جَنَّتِي (30))

يا نفس توبي فإن الموت قد حانـا *** واعصي الهوى فالهوى مازال فتانا

آما ترين المنايـا كيـف تلقطنـا *** لقطـاً وتلحـق أخرانـا بأولانـا

في كل يـوم لنـا ميـت نشيعـه *** ننسـي بمصرعـه اثـار موتانـا


يا نفس مالي وللأمـوال أكنزهـا *** خلفي واخرج من دنيـاي عريانـا

ما بالنا نتعامى عـن مصارعنـا *** ننسي بغفلتنا مـن ليـس ينسانـا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امة الرحمن
 
 
avatar

انثى عدد المساهمات : 213
نقاط : 441
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 11/05/2009
المزاج : غريبة في هذه الدنيا
رسالة sms رسالة sms : اسال الله الشهادة في سبيله

مُساهمةموضوع: رد: ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...   الثلاثاء يوليو 05, 2011 12:50 pm

اللهم ات نفوسنا تقواها وزكها انت خير من زكاها انت وليها ومولاها

يا حي يا قيوم برحمتك استغيث فاصلح لي شاني ولا تكلني الى نفس طرفة عين
امين

نفع الله بك وهدى بك داعيتنا علوة

_________________



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ada3iat.3oloum.org
????????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...   الأربعاء يوليو 06, 2011 10:25 am


بارك الله فيك استاذتنا الداعيه علوه
اثلج الله صدرك بنور الإيمان .. وجمعنا بك في الجنان
وزادك من نوره عزه وإطمئنان

Arrow
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...   الخميس يوليو 07, 2011 1:13 pm

أحسنتي وأحسن الله إليك أستاذتي الداعيه علوه وبارك الله فيك
على هذا الطرح الأكثر من شيق
الغفلة للنفوس أسوأ بكثير من الإيدز للأجساد:
إن الغفلة للنفوس أسوأ بكثير من الإيدز للأجساد، قال الله تبارك وتعالى: (وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ أُوْلَئِكَ هُمُ الفَاسِقُونَ)
أعظم النسيان والغفلة أن ينسى العبد نفسه، وينسى كثيرًا من أمور دينه، وتصيبه الغفلة، فيترك الذكر ويضيّع الفرائض، ويترك السنن الراتبة والنوافل، وكثيرًا ما يغفل عن صيام يوم تطوعًا، وينسى الصدقة والصبر والبر وحسن الخلق ... وكم من شهر مرَّ عليه دون أن يختم قراءة القرآن!!
قال تعالى: {أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آَمَنُوا أَنْ تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ فَاسِقُونَ)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
?? ?????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: ..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...   الخميس يوليو 07, 2011 2:01 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد له رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم
بارك الله فيك أختي الفاضله الداعيه علوه , جد جد مؤثرة
نسأل اله ان يرزقنا التوبة قبل الممات وان يرزقنا الثبات حتى الممات
وجزاك الله خيرا اخيتي على الموضوع الشافي

alien
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
..إلي متى يانفس وانتي تتلذذين بهوى الشيطان ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم طلب العلم الشرعي :: ساحة العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: