أهلا بمن أتانا بتحية وسلام
يريد الترحيب بأحلى الكلام
يريد أن نعلن له الانضمام
إلى كوكبة أعضاءنا الكرام
فأهلا بك يا من تجمل عربنا بمقدمه
وانتشرت رائحة العود في أرجائه
أهـــلا بك



 
البوابةالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
رحبن بالاخت الفاضلة الداعية علوة حياك الله وبياك وجعل الجنة مثوانا ومثواك
لقد تم فتح باب التسجيل من جديد بناءا على طلب الاخوات فارجو من الله تعالى ان تفدن وتستفدن
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات
مطلوب مشرفات جادات على كافة الاقسام فمن تجد في نفسها القدرة فلتتفضل بطلب في قسم الاقتراحات

شاطر | 
 

 ... مااكرمه من ضيف اطل علينا.. (رمضـــــــان)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الداعيه علوه
 
avatar

انثى عدد المساهمات : 29
نقاط : 86
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 22/06/2011
المزاج : رباهُ قد عرفتكَ خفقةً في أضلعي وهتفت باسمك يا لهُ لحنٌ يرنُ بمسمعي قد فاضَ كأسي بالأسى حتى سأمتُ تجرعي ياربي إني قد غسلتُ خطيئتي بالأدمعِ ياربي إني ضارعٌ أفلا قبلتَ تضرعي إن لم تكن لي في أساي فمن يكونُ إذاً معي ياربي في جوفِ الليالي كم ندمتُ وكم بكيتُ ولكم رجوتكَ خاشعاً وإلى رحابكَ كم سعيتُ قد كنتُ يوماً تائهاً واليومَ ياربِ وعيتُ
رسالة sms رسالة sms : ياإلهي بالتحقيق,وياركني الوثيق,ويارجائي عند الضيق,ويامولاي الشفيق,ويارب البيت العتيق,أخرجنا من حلق الضيق إلي أوسع الطريق,وأنزل فرج من عندك قريب وثيق,وإكشف به كل شده وضيق,(طوبى لقلوب ملأتها خشيه الله واستولت عليها محبته) فهيا أجب منادي هل من سائل لعلك تحظى بالقبول . وتفوز بالمسؤؤل . وتدرك المطلوب والمأمول

مُساهمةموضوع: ... مااكرمه من ضيف اطل علينا.. (رمضـــــــان)   الثلاثاء أغسطس 16, 2011 2:13 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

Evil or Very Mad
الحمد لله القوي المتين , الملك الحق المبين , عليه نتوكل وبه نستعين , أحمده حمد الشاكرين , وأساله معونة الصابرين, واشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له في الأولين والآخرين , واشهد أن محمداً عبده ورسوله المصطفى على العالمين , صلى الله وسلم وبارك عليه إلى يوم الدين
الحمد لله الذي بلغنا رمضان .. هاهي ايامك يارمضان لازالت تبعث بالبشرى
.. وتنثر بين يدينا أنواع الزهور! لتقول للعباد: أتاكم شهر الرحمة والغفران
أشرقت شمسك يارمضان وانتشينا بحبك وعبق عطرك 000

الذي أخذنا في أفق السماء البعيدة وجعلنا نعتلي في لياليك وساعاتك الفريدة 000

فها هو عطراً يفوح
من هنا يأتي الصدى بعيداً عن الضجيج و الضؤ و الضوضاء 000 وبعيداً حتى عن الهدوء
و يبعثر الحروف ليجمعها على صفحة الروح و ينثر البريق على جبين الطريق ليسكن الرحيق أنفاساً تليق به .. إنها أنفاس أؤلئك المتعبدون .. المشمرون بلياليك يارمضان
يا لفرحة المسلمين بتلك الأيام التي تتكرر عليهم في كل عام .. فيحبونها بأرواحهم وأنفسهم !
أختي الفاضله / بل أخي العزيز : أليس من النعمة أن تمر بالإنسان في كل عام أيام يحيا فيها مع نفسه حياة تختلف عن تلك الأيام التي تعودها في بقية أيامه ؟! هناك وفي مدينة النبي صلى الله عليه وسلم وفي كل عام تزف البشرى لأولئك الأطهار من الصحابة (رضي الله عنهم) ..
فها هو النبي صلى الله عليه وسلم يزفها ! بشرى إلهية: (أتاكم رمضان شهر مبارك فرض الله عز وجل عليكم صيامه ، تفتح فيه أبواب السماء ! وتغلق فيه أبوب الجحيم ! وتغل فيه مردة الشياطين ! لله فيه ليلة خير من ألف شهر ! من حرم خيرها فقد حرم ! )) رواه النسائي
قال الإمام ابن رجب ( رحمه الله ) : ( هذا الحديث أصل في تهنئة الناس بعضهم بعضاً بشهر رمضان ، كيف لا يـبشر المؤمن بفتح أبواب الجنان ؟!
كيف لا يـبشر المذنب بغلق أبواب النيران ؟! كيف لا يبشر العاقل بوقت يغل فيه الشياطين ؟!)
إنه رمضــــــــــــــــان روضه المحبين .. تحن له قلوب المتقين .. ويأنس به المقربين
فإلى ربهم يتضرعون .. وله يخشعون .. يبصرون أيات الله بعيون المتقين .. ويقرؤن اسطر
صنعه ببصائر الموحدين
أختي الفاضله / أخي الفاضل يالها من لحظات يا لبشرى المدركين لشهر الغفران ..
يا لبشرى المدركين لشهر الرحمات ..
يا لبشرى المدركين لشهر القرآن ..
يا لبشرى المدركين لموسم الطاعات ..
يا لبشرى المدركين لأيام كساها رب العباد تعالى مهابةً .. وبهاءً .. وجمالاً ..
لا تجعلوا أيام رمضان كأيامكم العادية ! بل إجعلوها غرة بيضاء في جبين أيام عمرك !
قال جابر بن عبدالله (رضي الله عنهما): (إذا صمت فليصم سمعك ، وبصرك ، ولسانك ، عن الكذب ، والمحارم ، ودع أذى الجار ، وليكن عليك وقار ، وسكينة يوم صومك ، ولا تجعل يوم صومك ، ويوم فطرك سواء!)
أختي:أخي / إذا كنت قبل رمضان كسولاً عن شهود الصلوات في المساجد .. فاعقد العزم في رمضان على عمارة بيوت الله .. عسى الله تعالى أن يكتب لك توفيقاً دائماً ؛
فتلزم عمارتها حتى الممات ..
وإذا كنت أخي شحيحاً بالمال .. فاجعل رمضان موسم بذل وجود .. فهو شهر الجود والإحسان .. ومضاعفة الحسنات .. وإذا كنت غافلاً عن ذكر الله تعالى .. فاجعل رمضان أيام ذكر ودعاء وتلاوة لكتاب ربك تعالى .. فهو شهر القرآن ..
تلك هي الغاية التي من أجلها صام الصائمون.. وتنافس المؤمنون..(العتق من النيران!)
أختي:أخي/ فإن السعيد حقاً ! من خرج من صومه مغفوراً له .. مكتوب من أهل النعيم الدائم
أن الصالحين كانوا يدعون الله زماناً طويلاً ليـبلغهم أيام (شهر رمضان)؟!
قال معلى بن الفضل(كانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ! ثم يدعون ستة أشهر أن يتقبل منهم !).
وقال يحيى بن أبي كثير (رحمه الله)Sadكان من دعائهم : اللهم سلمني إلى رمضان ، وسلم لي رمضان ، وتسلمه من متقبلاً) . وأنت فادع كدعائهم .. وافرح كفرحتهم .. عسى الله أن يشملك بنفحات رمضان .. فيغفر الله لك ذنبك وتخرج من رمضان وقد أعتقت من النار.
أما خطر ببالك يوماً فضل من أدرك رمضان ؟! أما تفكرت يوماً في عظم ثواب من قدر الله له إدراك هذا الشهر المبارك ؟!
ولتكتمل فرحتك إن كنت من المدركين أتركك مع هذه القصة ..
عن أبي هريرة (رضي الله عنه) قال: كان رجلان من بلي من قضاعة أسلما مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أحدهما وأخر الآخر سنة .
فقال طلحة بن عبيدالله : فرأيت المؤخر منهما ادخل الجنة قبل الشهيد ! فتعجبت لذلك ! فأصبحت فذكرت ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم أو ذكر لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((أليس قد صام بعده رمضان ؟! وصلى ستة آلاف ركعة؟!
وكذا وكذا ركعة صلاة سنة ؟
أرفعي شعارك وإحملي الرأيه وبرمضـــــــــان قــــــولــــــــي
نظرت الى الخلق فإذا كان اشخص محبوب عندما يصل إلى القبر يغارقه فجعلت محبوبي حسناتي ليكون معي في القبر
نظرت إلى قوله تعالى """ ونهى النفس عن الهوى """ فاجتهدت في دفع الهوى عن نفسي حتى استقرت على طاعة الله
ورأيت كل من معه شيء له قيمة عنده نظرت إلى قوله تعالى """ ما عندكم ينفذ وما عند الله باق """
ورأيت الناس يرجعون إلى المال و الحسب و الشرف فنظرت إلى قوله تعالى """ إن أكرمكم عند الله أتقاكم """ فعملت بالتقوى لأكون عند كريما
ورأيت الناس متحاسدون فنظرت إلى قوله تعالى """ نحن قسمنا بينهما معيشتهم """ فتركت الحسد
ورأيتهم يبذلون أنفسهم في طلب الرزق فنظرت في قوله تعالى """ وما من دابة في الأرض إلى على الله رزقها """ فاشتغلت بما له وتركت مالي عنده
فباب الجود في رمضان مفتوح , والرحمة تغدو وتروح , والفوز ممنوح , فيه ترتاح الروح
, لأنه شهر الفتوح فهنيئاً لمن صامه , وترك فيه شرابه وطعامه , وبُشرى لمن قامه واتبع إمامه
.القلب يصوم في رمضان , عن الفجور والعصيان , والعين تصوم عن النظر الحرام , فلا يقع بصرها على الآثام . والأذن تُنصت للذكر الحكيم , والكلام الكريم , واللسان تصوم عن الكلام البذيء , والقول الرديء . واليد تصوم عن أذيّة العباد , ومزاولة الفساد , والظلم والعناد
إذا سابّك أحدٌ في رمضان فقل إني صائم , ولست لك بمخاصم . وإذا قاتلك أحدٌ فقل إني صائمٌ فلن أحمل السلاح , لأنني في موسم الصلاح فما أجمله من هتاف إيماني

فها هي ايام رمضان ازفت الرحيل
فهذا اليوم من معدوات شهر الغفران .. السادس عشر من شهر القران
فلنقف ولننظر خلفنا ونسأل أنفسنا كم طاعه ذهب تعبها بل وبقي أجرها
وكم معصيه ذهبت لذتها بل وبقيت حسرتها
فيا حبذا تعب اورث (جنه) ويالحسره لذه اعقبت (نارآ) فلنتأمل الفرق
وإسأل نفسك هل جعلت نهار رمضان نومآ .. ولياليه الفضيله لهوآ
وهل عجزت في رمضان عن تربيه ذاتك .. لتترك أقبح عاداتك
وابدلت الطاعه بالمزيد من المعاصي والمنكرات وهل فرطت فيه لسنوات
وسنوات .. فهذا ربك ياغافلآ عن تربيه الذات يمهلك رغم مامر وفات
فهيـــــــــا ورب الذات .. وقل عذرآ يارمضان وإبدأ من اليوم تجديد الهفوات
وقل لله بلسان ذاكر رحماك .. فعن رمضان مالذي الهاك
اسألك ربي بإسمك الأعظم .. ووصفك الأكرم .. أن تنير لي الدرب المظلم
اللهم أيدنا بعز سلطانك .. وأكرمنا بفهم برهانك .. نعوذ بك من زله وعثره القدم
نسألك إخلاص النيه وكرم الطويه .. وأن تفتح لحكمتك منا الأسماع والأبصار
وأن تنير لنا بوحيك مظلم الأفكار .. وماإسود من الأسرار
في ليـــــــــــــاليك يارمضان .. في جنح هذا الليل طاب خشوعي
وتذللي لإلهنا وخضوعي .. ماأجمل الليل البهيم إذا سرى ..
صوت التلاوه فيه بالترتيلآ .. وإذا سرى فيه الدعاء معطرآ
بحنين قلبي وإنسكاب دموعي .. في جنح هذا الليل أشعر أنني
آرقى بحب الله بين ضلوعي ..
فيااللـــــه .. اعنا في رمضان لإحيا لياليه بالقيام وتلاوه القرآن
وفي نهاره بالذكر والتسبيح والصوم والصلاه والقرآن
سألتــــــــــــك في لحظه خالــــــيه
إلهــــــــي بأسمائك العــــــــاليه
وكل صفــــاتك ياذا الجلال .. فبحر جودك لاله منتهى
يالها من لحظات تحيي الضمير ... وتوقظ الغافلين
وماأجمل القرب من الله والخوف منه والخشوع له
في نهايه مطافي اقول ,, عذرآ مني لكم على الإطاله
فسلامٌ على الصائمين إذا جلسوا في الأسحار , يرددون الاستغفار , ويسفحون الدمع الـمدرار , وسلامٌ عليهم إذا طلع الفجر , وطمِعوا في الأجر .
تراهم في صلاتهم خاشعين , ولمولاهم خاضعين .
وسلامٌ عليهم ساعة الإفطار , وقد جلسوا على مائدة الغفَّار , يطلبون الأجر على عمل النهار .
وسلامٌ عليكم أنتم على حسن الإصغاء , وإن كُنّت قد أطلت في الإلقاء ...

أختكم/ الداعيه إلي سبيل ربها : علوه الآحمري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
... مااكرمه من ضيف اطل علينا.. (رمضـــــــان)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم طلب العلم الشرعي :: ساحة العقيدة الاسلامية-
انتقل الى: